رئيس التحرير: طلعت علوي

حصيلة عدوان إسرائيل: إطلاق 4399 قذيفة ومقتل 230 فلسطينيا..وتضرر 1450 منزل و 31 مسجد

السبت | 19/07/2014 - 02:49 مساءاً
حصيلة عدوان إسرائيل: إطلاق 4399 قذيفة ومقتل 230 فلسطينيا..وتضرر 1450 منزل و 31 مسجد

أعلن جيش الاحتلال الإسرائيلى على موقعه الإلكترونى، أنه شن أكثر من 1800 غارة على قطاع غزة منذ بدء عملية «الجرف الصامد» على القطاع فى السابع من الشهر الحالى (أى خلال 11 يوما)، والتى أسفرت عن مقتل 230 فلسطينيا وإصابة نحو 1700 آخرين، بحسب طبيبة فلسطينية.
واستخدمت إسرائيل فى قصفها 4399 قذيفة صاروخية، منها 2697 صاروخا أطلقته طائرات سلاح الجو، و860 قذيفة من الزوارق البحرية، و842 قذيفة من الآليات المدفعية المتمركزة على الحدود الشرقية للقطاع.

فى المقابل، أطلق الفلسطينيون 1500 قذيفة صاروخية، بينها 1377 صاروخا بين متوسطة المدى وطويلة المدى، على إسرائيل، بمعدل صاروخ كل 10 دقائق، بحسب مصادر فلسطينية.

من جانبها، قالت نجمة داود الحمراء (هيئة إسعاف غير حكومية)، إن طواقمها قدمت، خلال الفترة نفسها، المساعدة الطبية لـ323 مصابا من المدنيين الإسرائيليين، مشيرة على صفحتها الإلكترونية إلى أن الغالبية من الجرحى أصيبوا بـ«الهلع».

ومنذ بدء عملية «الجرف الصامد» وحتى صباح اليوم ١٨٧ ، أعلن جيش الاحتلال الإسرائيلى عن مقتل إسرائيلى واحد بسقوط قذيفة هاون على معبر بيت حانون (ايريز)، شمال قطاع غزة، فيما تحدثت بيانات الجيش عن إصابة 8 جنود على الأقل، خلال الفترة ذاتها.
كما أشار الجيش فى بياناته إلى تضرر عدد غير محدد من السيارات فى سقوط صواريخ على مقربة منها، فضلا عن تضرر العديد من المنازل بإسرائيل (لم يقدم إحصاء دقيقا لعددها).

وخلال فترة الـ11 يوما، قررت الحكومة الإسرائيلية استدعاء 56 ألف جندى احتياط، وفقا للإذاعة الإسرائيلية العامة.

ولا يقدم الجيش أو الشرطة الإسرائيلية معلومات كاملة عن الخسائر الناجمة عن إطلاق الصواريخ باعتبار ذلك «معلومات أمنية».

وبحسب معطيات وزارة الصحة الفلسطينية، فقد أسفرت العملية الإسرائيلية مع بدء يومها الحادى عشر اليوم الخميس عن مقتل 230 فلسطينيا بينهم 48 طفلا أصغرهم يبلغ من العمر (5 شهور)، و27 امرأة، و16 مسنا، فيما بلغ عدد الجرحى 1690، منهم 462 طفلا أصغرهم عمره (4 أيام)، و288 امرأة».

كما تسبب الغارات الجوية والبرية والبحرية الإسرائيلية المتتالية على القطاع خلال الفترة نفسها فى تدمير 694 وحدة سكنية بشكل كامل، و14500 وحدة بشكل جزئى، بحسب وزير الأشغال العامة والإسكان فى الحكومة الفلسطينية، مفيد الحساينة.

ووفقا لرئيس المرصد «الأورومتوسطى» لحقوق الإنسان فى قطاع غزة (غير حكومى)، رامى عبده، فإن القصف الإسرائيلى أدى إلى أضرار بـ31 مسجدا منها 6 دمرت بشكل كامل،، فيما تضررت 8 مستشفيات ومراكز صحية بشكل جزئى.

كما أسفرت العملية عن تدمير 62 مدرسة بشكل جزئى و3 جامعات بشكل جزئى و 6 محطات للصرف الصحى تقدم خدمات لقرابة 170 ألف مواطن فلسطينى، بحسب تصريحات عبده.

© الشروق 

التعليـــقات