رئيس التحرير: طلعت علوي

وفد من الوكالة الكندية للتنمية (سيدا) يزور غرفة تجارة وصناعة نابلس

السبت | 04/06/2005 - 09:14 صباحاً

 

وفد من الوكالة الكندية للتنمية (سيدا) يزور غرفة تجارة وصناعة نابلس

 

 

استقبل رئيس غرفة تجارة وصناعة نابلس عمر هاشم صباح اليوم وفدا من الوكالة الكندية للتنمية (سيدا) ، يرافقهم وفد من وزارة الاقتصاد الوطني مكون من مدير عام التجارة والصناعة وحماية المستهلك زياد طعمة ، ومدير مديرية الوزارة في نابلس بشار الصيفي ، بمشاركة الامين العام لاتحاد الغرف التجارية الصناعية الفلسطينية جمال جوابرة. وحضر اللقاء عدد من اعضاء مجلس ادارة الغرفة ومديرها العام. 

وقد تركز الحديث في اللقاء على بحث التعاون المشترك بين الغرف التجارية واتحادها العام مع الوكالة الكندية للتنمية ، علاوة على مناقشة اهمية الدعم المقدم للغرف من اجل تطوير خدماتها للقطاع الخاص.

 

ورحب هاشم بالوفد الضيف ، مقدما في مداخلته الشكر للجانب الكندي على دعمه المتواصل للقطاع الخاص في فلسطين ، كما قدم للوفد نبذة عن الغرفة وعملها واختصاصاتها في خدمة القطاع الخاص. واشار الى الحوار الدائم مع وزارة الاقتصاد الوطني ، واهمية استمراره خاصة في ظل الظروف الصعبة التي يمر بها الاقتصاد الوطني الفلسطيني ، ونوه الى تأثير اجراءات الاحتلال على عمل القطاع الخاص وعرقلة انتقال البضائع والافراد على المعابر والممرات التجارية ، مشددا على دور الجهات المانحة في مساعدة المؤسسات الفلسطينية القادرة على خدمة القطاع الخاص وتنمية قدراته ، وذلك عن طريق المشاريع الخاصة بالمؤسسات التي تعمل لخدمة المواطن الفلسطيني.

من جهته ، اشار الامين العام لاتحاد الغرف التجارية جمال جوابرة والمدير العام للغرفة نمير الخياط الى اهمية مشروع البرنامج الموحد في الغرف التجارية وانجازه مؤخرا والعمل على تطبيقه في كافة الغرف التجارية من باب توحيد وتحسين الخدمات المقدمة لاعضاء الهيئات العام فيها من اجل اجتذاب المزيد من التجار للتسجيل فيها ، مؤكدين على ان ذلك يأتي في اطار التنسيق الكامل مع وزارة الاقتصاد الوطني. كما شددا على ما افرزته الانتخابات الاخيرة من سيدات اعمال في مجالس ادارات الغرف التجارية وذلك لاول مرة في تاريخ الغرف. كما نوها الى العمل الحالي لاستقطاب سيدات وصاحبات الاعمال في المشاريع الصغيرة والمتناهية الصغر لتسجيلها في الغرف لتقديم الخدمات اللازمة لهن وبرسوم رمزية.
وفيما يتعلق بوحدات النوع الاجتماعي بيّن جوابرة ان الوحدات الخمسة المقترحة ستكون في الغرف التجارية من اجل الرقي بواقع سيدات وصاحبات الاعمال المسجلات في الغرف ، كما تطرق الى الدعم المقدم من منظمة العمل الدولية للقطاع الخاص ، واهميته خاصة في ظل الاوضاع الحالية في فلسطين بين الشركاء الاجتماعيين الثلاثة فيها.

 

واختتم اللقاء بجولة داخل اقسام الغرفة اطلع نمير الخياط فيها الوفد الضيف على طبيعة تطبيق البرنامج الموحد في الغرفة وآليات العمل عليه والنماذج المستخدمة من قبل الموظفين والتطوير الذي حصل في الخدمات المقدمة لاعضاء الهيئة العامة للغرفة.      

التعليـــقات