رئيس التحرير: طلعت علوي

بنك القدس يحقق ارباح بقيمة 6.5 مليون دولار وينتخب مجلس ادارة جديد

الأحد | 13/05/2012 - 09:53 صباحاً
بنك القدس يحقق ارباح بقيمة 6.5 مليون دولار وينتخب مجلس ادارة جديد
رام الله- شبكة راية الإعلامية:عقد بنك القدس اليوم الخميس، اجتماعاً لهيئته العامة العادية السابع عشر في مقر ادارته العامة في رام الله بالتواصل مع عمان عبر تقنية الفيديو كونفرنس، وتم في الاجتماع المصادقة على ميزانية البنك للعام 2011، والذي حقق ارباح سنوية قبل الضريبة 6.5 مليون دولار.وجرى خلال الاجتماع انتخاب مجلس ادارة جديد مكون من احد عشر عضواً بدلا من ثلاثة عشر عضوا كما كان سابقاً.وجاءت تشكيلة مجلس الادارة اكرم عبد اللطيف جراب رئيساً لمجلس الادارة، عبد الرحيم نزار جردانة نائباً لرئيس مجلس الادارة، عاهد بسيسو عضواً، صالح جبر احميد عضواً، ربى المسروجي عضواً، البنك الاستثماري عضواً، المؤسسة المصرفية الفلسطينية عضواً، صندوق الاستثمار الفلسطيني عضواً، د. حامد جبر عضواً، دريد اكرم جراب عضواً، وليد الاحمد عضواً.وكان الاجتماع السنوي العادي لمساهمي بنك القدس عقد برئاسة الاقتصادي اكرم عبد اللطيف جراب رئيس مجلس ادارة البنك في رام الله وعمان بواسطة " الفيديو كونفرنس"، حيث واعتمد المساهمون توصيات مجلس الادارة ونتائج اعمال البنك عن العام المالي 2011، والخطة المستقبلية.وقال أكرم عبد اللطيف ان مؤشرات البنك المالية واصلت النمو، وتم تعزيز القاعدة الراسمالية للبنك، وزاد من نشاطاته في سوقي الودائع والتسهيلات وتحسين حصته في السوق المصرفية الفلسطينية، وواصل ادارة الموجودات والمطلوبات وفق سياسات محكمة توازن بين الاحتياجات والتحفظ المطلوب في ظل الظروف الراهنة، وتقديم المزيد من الخدمات والمنتجات المصرفية لتلبية كافة الاحتياجات للافراد والمؤسسات والشركات، والمساهمة في تسريع وتيرة التنمية الاقتصادية في مناطق السلطة الوطنية الفلسطينية.وأضاف عبد اللطيف ان العام 2011 كان استثنائيا على مختلف الاصعدة عالميا واقليميا ومحليا جراء الازمة المالية العالمية وتداعياتها، وبالرغم من عظم التحديات الا ان بنك القدس استطاع تحقيق نموا ملموسا في المؤشرات الاساسية في اشارة على متانة القاعدة الراسمالية للبنك وتنامي ثقة المتعاملين مع البنك، مؤكدا سلامة الاستراتيجية التي تطبقها الادارة العليا للبنك التي بدأت تؤتي ثمارها في تحقيق نمو متوازن في كافة عمليات البنك وانشطته.واضاف عبد اللطيف ان مجموع الموجودات للبنك ارتفعت بنسبة 9.7% في نهاية العام الماضي وبلغت 468 مليون دولار بالمقارنة مع 427 مليونا في نهاية العام 2010، كما نمت ودائع العملاء بنسبة 10% وبلغت في نهاية العام 2011 نحو 338.1 مليون دولار، وبلغ صافي التسهيلات 288.4 مليون دولار بمعدل نمو 44.9%، اما بالنسبة لاجمالي الدخل فقد نما بنسبة 35% وبلغ 25.2 مليون دولار مقابل 18.69 مليون دولار لنفس فترتي المقارنة.وأشار عبد اللطيف إلى أن النتائج التشغيلية المميزة وارتفاع صافي الارباح ادى لارتفاع حقوق المساهمين من 50.4 مليون دولار في نهاية العام 2010 الى 54.6 مليون دولار في نهاية العام المالي 2011، مؤكدا ان استمرار تقدم نتائج اعمال البنك للاعوام القليلة الماضية وضعت بنك القدس ضمن قائمة كبرى البنوك المحلية.واكد عبد اللطيف ان تعاظم مجمل عمليات البنك مكنت من افتتاح فروع جديدة واستقطاب عدد من الكفاءات المصرفية، ونفذ بنك القدس عملية استحواذ على فروع بنك فلسطين الدولي سابقا، بما فيها 80 موظفا واستكمال الهياكل الادارية والموظفين للبنك، مما ادى الى زيادة بند المصاريف بنسبة 50% وبلغت في نهاية 2011 حوالي 18.68 مليون دولار، وتوقع ان يجنى البنك ثمار هذا الاستثمار في العام 2012 والاعوام المقبلة.وأضاف عبد اللطيف: ايمانا بدور البنك في مجالات المسؤولية المجتمعية فان العام 2011 كان حافلا بالمبادرات والانجازات لدعم الانشطة الوطنية والاجتماعية حيث تم تقديم الدعم للعديد من المراكز والمؤسسات الصحية والتعليمية والثقافية والفنية والاجتماعية والانسانية والرياضية ورعاية عدد من الانشطة والمؤتمرات والندوات التي تهدف الى خدمة المجتمع المدني.وتابع عبد اللطيف: حسب المؤشرات المالية الاساسية لبنك القدس للعام 2011 فقد بلغ العائد على حقوق المساهمين 8.7%، وبلغ صافي الارباح (قبل الضرائب) 6.5 مليون دولار، وبلغ صافي ايرادات الفوائد والعمولات 20.8 مليون دولار تشكل ما نسبته 82.5% من اجمالي الدخل.وقال عبد اللطيف إن أهم النسب المالية للبنك للعام الماضي تظهر تحسنا ملموسا، وبلغ صافي الدخل/ مجموع الموجودات 1%، وصافي حقوق المساهمين / المطلوبات 13.2%، وصافي التسهيلات/ مجموع الموجودات 61.7%، وصافي التسهيلات / ودائع العملاء 85.3% في اشارة الى تنامي نشاط البنك وفعالية دورة في تلبية الاحتياجات المصرفية لمختلف الاستخدامات، وبلغت نسبة كفاية راس المال 22% وهي من اعلى النسب محليا واقليميا عالمياالمصدر: وكالات
التعليـــقات