رئيس التحرير: طلعت علوي

أضواء على الصحافة الإسرائيلية 10 ديسمبر 2020

الخميس | 10/12/2020 - 06:43 مساءاً
أضواء على الصحافة الإسرائيلية 10 ديسمبر 2020


في التقرير:
إسرائيل تشترط دخول العمال الفلسطينيين من الضفة بإجراء فحص للكورونا
المصادقة على صفقة الادعاء مع الجندي الذي قتل فلسطينيا بريئا: 3 أشهر في خدمة الجمهور!!
استطلاعات الرأي: ساعر يحصل على ما بين 15 و18 مقعدا، وقد يمنع نتنياهو من الفوز
نتنياهو يستعد لحل الكنيست بعد أسبوعين وينوي التواجد في الإمارات في ذلك الوقت
المصادقة في القراءة التمهيدية على قانون المساواة الذي طرحه ازرق أبيض
النرويج تقلص مساعداتها للفلسطينيين بسبب "المواد التحريضية في نظام التعليم"
--

إسرائيل تشترط دخول العمال الفلسطينيين من الضفة بإجراء فحص للكورونا
هآرتس
أعلنت وحدة "منسق أعمال الحكومة في المناطق، أمس الأربعاء، أنه ابتداء من اليوم، الخميس، سيتم إجراء فحوصات الكورونا لعينة من العمال الفلسطينيين على حواجز الضفة الغربية. وستشترط دخول العمال بموافقتهم على إجراء فحص لهم. وردا على سؤال طرحته "هآرتس"، قالوا في وحدة التنسيق إنه تم تخصيص مئات الفحوصات للعمل، لمهم رفضوا كشف العدد الدقيق.
ويدخل إلى إسرائيل، يوميا، حوالي 60 ألف عامل فلسطيني، يعمل معظمهم في البناء، وحتى الآن لم تجر إسرائيل لهم اختبارات كورونا عند دخولهم. وخلال فترة الإغلاق الأول، سُمح للعمال بالدخول إلى إسرائيل بشرط موافقتهم على عدم العودة إلى الضفة الغربية لعدة أسابيع.
في الوقت نفسه، أعلنت السلطة الفلسطينية أنه اعتبارًا من اليوم، سيتم فرض إغلاق لمدة أسبوع على مناطق الخليل وبيت لحم وطولكرم ونابلس. ويشار إلى أن الكثير من العمال الذين يدخلون إسرائيل كل يوم يأتون من هذه المناطق، ولم يُعرف بعد ما إذا كانت السلطة الفلسطينية ستسمح لهم بالمغادرة. وحتى الآن، لم تمنح إسرائيل تصاريح إقامة في البلاد للعمال من هذه المناطق.
وبحسب وزارة الصحة الفلسطينية، تم منذ يوم أمس الأول، تشخيص 1244 مريضا جديدا في الضفة الغربية، باستثناء القدس الشرقية، وتوفي 16 مريضا. وبلغ عدد المرضى الذين يعالجون في العناية المركزة 84 مريضا، بما في ذلك 25 يخضعون للتنفس الصناعي. وفي قطاع غزة، تم تشخيص 639 مريضا و7 وفيات.
المصادقة على صفقة الادعاء مع الجندي الذي قتل فلسطينيا بريئا: 3 أشهر في خدمة الجمهور!!
"هآرتس"
صادقت المحكمة العسكرية، أمس (الأربعاء)، بالغالبية، على صفقة الادعاء مع الجندي الذي قتل فلسطينيا بريئا، وأصاب فلسطينيا آخر في 2019. وفي إطار الصفقة، سيمضي الجندي ثلاثة أشهر في الخدمة العامة وسيعترف بتفاصيل لائحة الاتهام التي تنسب إليه التسبب بالوفاة نتيجة الإهمال! بالإضافة إلى ذلك، حكم عليه بالسجن لمدة ثلاثة أشهر مع وقف التنفيذ لمدة عامين.
وكان هذا الجندي قد قتل الفلسطيني أحمد مناصرة أثناء قيام الأخير بمساعدة علاء رايدة – الذي تعرض لحادث سير ثم أطلق الجندي النار عليه وأصابه بجروح خطيرة. واعتقد قضاة المحكمة أن تصرفات الجندي تتطلب فرض عقوبة بالسجن الفعلي، لكن رأيهم كان منقسمًا حول ما إذا كان ينبغي عليهم التدخل في الأمر.
القضاة الذين ناقشوا الموافقة على الصفقة هم: نائب رئيس المحكمة، المقدم ميخال شاحر، والنقيب جيلا ليوسترناك والرائد تشيلشاو نداو. وايد قاضيان الصفقة، بينما رأى القاضي الثالث أن عقوبة السجن لثلاثة أشهر يجب أن تكون فعلية. ولا يحدد نظام القضاء العسكري من هو القاضي الذي أعطى رأي الأقلية ومن هم الأكثرية.
ورفضت المحكمة العليا، الشهر الماضي، التماسًا ضد صفقة الادعاء التي تم التوصل إليها مع الجندي. وفي الالتماس الذي قدمه المحامي شلومو ليكر نيابة عن علاء رايدة وعائلة مناصرة، تم التذمر من صفقة الادعاء المتساهلة مع الجندي، وحقيقة أنه على الرغم من ظهور وصف إطلاق النار على رايدة في لائحة الاتهام – فإنه لم يتم توجيه اتهام للجندي بإصابة رايدة.
وبرر القضاة الذين نظروا في الالتماس – مناحيم مزوز، نوعام سولبرغ وياعيل فيلنر – قرار رفضه بحجة تقديمه بعد تقديم لائحة الاتهام في المحكمة العسكرية، وبعد أن اعترف الجندي بالفعل وأدين. وهذا، حسب قولهم، على الرغم من أنه وفقًا لمكتب المدعي العسكري، تم إطلاع المحامي ليكر على التطورات خلال معالجة القضية. أما بالنسبة للحكم، فقد قرر القضاة أن القرار في الأمر من اختصاص المحكمة العسكرية.
استطلاعات الرأي: ساعر يحصل على ما بين 15 و18 مقعدا، وقد يمنع نتنياهو من الفوز
"هآرتس"
نشرت ثلاثة استطلاعات للرأي الليلة الماضية (الأربعاء)، وتكهنت بحصول حزب جدعون ساعر الجديد على ما بين 15 و18 مقعدا. وكان ساعر قد أعلن يوم أمس الأول عن استقالته من الليكود وتشكيل حزب جديد، ومن ثم استقال من الكنيست كي يتسنى له خوض الانتخابات القادمة على رأس قائمة مستقلة. ويوم أمس أعلن عضوا حزب "ديرخ إيرتس" تسفي هاوزر ويوعز هندل انضمامهما إلى ساعر.
في استطلاع أخبار القناة 12، حصل حزب ساعر الجديد على 16 مقعدًا. في مثل هذه الحالة، تفوز كتلة تضم ساعر، يمينا، أزرق أبيض، إسرائيل بيتنا ويوجد مستقبل بـ 61 مقعدًا. وفحص الاستطلاع إمكانية انضمام رئيس الأركان السابق غادي ايزنكوت وعضو الكنيست يفعات شاشا بيتون إلى ساعر. وفي هذه الحالة ستحصل قائمتهم على 22 مقعدا مقابل 26 لليكود، و16 ليمينا، و5 لأزرق أبيض. وإذا تحالف بينت وساعر فستفوز كتلتهما بـ 32 مقعدًا، مقابل 26 لليكود.
نتائج الاستطلاعات:
القناة 12:
الليكود 26، يمينا 18، ساعر 16، يوجد مستقبل – تيلم 15، المشتركة 11، شاس 8، يهدوت هتوراة 8، إسرائيل بيتنا 6، أزرق ابيض 6، ميرتس 6.
القناة 13:
الليكود 28، يمينا 16، يوجد مستقبل – تيلم 16، ساعر 15، المشتركة 11، شاس 7، يهدوت هتوراة 7، إسرائيل بيتنا 7، ميرتس 7، أزرق ابيض 6.
القناة 11 (مكان)
الليكود 25، ساعر 18، يمينا 17، يوجد مستقبل – تيلم 15، المشتركة 11، شاس 8، يهدوت هتوراة 7، أزرق ابيض 7، إسرائيل بيتنا 6، ميرتس 6.
وقال نتنياهو، الليلة الماضية، في مؤتمر صحافي، انه في انتخابات رئاسة حزب الليكود "هُزم سار بأغلبية كبيرة جدا"، وأنه منذ ذلك الحين "تراجع في الاستطلاعات الداخلية إلى المراكز العشرة الثانية". وأضاف رئيس الوزراء: "أنا، على عكس ساعر، لا أحظى باحتضان دافئ من أولئك الذين يريدون منع حكومة يمينية".
وقال هندل في المؤتمر الصحفي الذي أعلن فيه مع هاوزر، أمس/ انضمامهما إلى ساعر، إن "جدعون يطرح قيادة مسؤولة وموحدة ويحمل معه صوتا وطنيا ورسميا"، مضيفا أن "اليمين لا يعني أن تكون من اتباع بيبي". وعرض هو وهاوزر الحزب الجديد على أنه بيت سياسي لرجال "اليمين الرسمي، ليس لعبادة القائد وإنما يمين أيديولوجي يؤمن بوحدة الشعب والوطن".
نتنياهو يستعد لحل الكنيست بعد أسبوعين وينوي التواجد في الإمارات في ذلك الوقت
"هآرتس"
يستعد رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو للانتخابات ويخطط لزيارة الإمارات العربية المتحدة في 23 ديسمبر – الموعد المتوقع لحل الكنيست في غياب الميزانية. وسيسعى نتنياهو إلى الاستفادة من زيارته الأولى للأمارات، لإيصال رسالة مفادها أنه يقوم "برحلة تاريخية" بينما ينشغل بيني غانتس، بأمور "السياسة الصغيرة".
قال مسؤول كبير في مكتب رئيس الوزراء لصحيفة "هآرتس" إن نتنياهو كان يعتزم زيارة الإمارات العربية المتحدة الأسبوع الماضي. لكنه تم تأجيل الزيارة لأن جهاز الأمن العام طلب مزيدا من الوقت للاستعداد لحماية رئيس الوزراء، وليس لأسباب سياسية فقط. وردا على سؤال صحيفة "هآرتس"، قال جهاز الأمن العام إنه لا يعقب في القضايا الأمنية.
في الأسبوع الماضي، وافقت الكنيست في قراءة أولية على اقتراح حل الكنيست، الذي قدمته كتلة يوجد مستقبل – تيلم، بدعم من أعضاء أزرق أبيض. ويوم أمس، وافقت لجنة الكنيست، التي يسيطر عليها حزب أزرق أبيض، على طرح الاقتراح للتصويت عليه في القراءة الأولى، ومن المحتمل أن يتم ذلك يوم الاثنين المقبل. وعليه فإن موعد الانتخابات المقترح هو 16 مارس 2021.
يشار إلى أنه في حال لم تتم المصادقة على مشروع قانون حل الكنيست بالقراءات الثلاث، ولم تتم المصادقة على الميزانية حتى يوم 23 ديسمبر الجاري، فإن الكنيست ستُحل بشكل أوتوماتيكي ويتم التوجه إلى انتخابات مبكرة خلال ثلاثة أشهر.
المصادقة في القراءة التمهيدية على قانون المساواة الذي طرحه ازرق أبيض
"معاريف"
صادقت الهيئة العامة للكنيست، في القراءة التمهيدية، أمس الأربعاء، على مشروع "قانون المساواة"، الذي قدمه أعضاء الكنيست إيتان غينزبورغ وميخال وونش وعيناف كابالا وتهيلا فريدمان، من أزرق أبيض. وحصل المشروع على دعم 56 عضو كنيست ضد 54 معارضا فقط. وتم تمرير مشروع القانون بأصوات أزرق أبيض، يسرائيل بيتنا، يوجد مستقبل، العمل والقائمة المشتركة، فيما صوت ضده الليكود، يمينا، ديرخ ايرتس والحريديم. وأما عضو الكنيست جدعون ساعر فقد وصل إلى القاعة بعد انتهاء التصويت، ورفض رئيس الكنيست إضافة صوته.
وكان مشروع القانون مؤخرًا في قلب الجدل السياسي بين حزب أزرق أبيض وحزب الليكود. وأرفق مشروع القانون باقتراحين مشابهين قدمهما عضوا الكنيست مطانس شحادة وهبة يزبك (القائمة المشتركة)، لكنه تم إسقاطهما. وقالت النائب هبة يزبك: "مساواة أم نفاق؟ الكنيست تصوت حسب المبادرين وليس حسب المضمون. الهيئة العامة صادقت في قراءة أولية على مشاريع قوانين لإضافة الحق في المساواة إلى القانون الأساسي لكرامة الإنسان وحريته. تم تمرير اقتراح أزرق أبيض وإسقاط اقتراح التجمع الذي حفر على رايته منذ تأسيسه شعار المساواة لجميع المواطنين، وهو مطلب ربما لا يزال يخيف الأغلبية".
وقال الليكود بعد التصويت: "ليبرمان وجدعون ساعر قاما اليوم بتمرير "قانون إلغاء قانون أساسي القومية" الذي يعني إلغاء قانون العودة وإغراق إسرائيل بالمهاجرين غير اليهود مما سيجعل الشعب اليهودي في النهاية أقلية في بلاده. بالأمس فقط ترك ساعر الليكود واليوم أصبح شريكا كاملا لليسار".
ورد حزب "يسرائيل بيتنا" على الليكود: "نتنياهو الذي أصبح عميلا لحماس والحركة الإسلامية في إسرائيل ويخدم بأمانة مصالح شاس ويهدوت هتوراة في الكنيست، يجب أن يحصل على جائزة إسرائيل على الأكاذيب والافتراءات ضد خصومه السياسيين".
وقالت رئيسة كتلة يمينا، عضو الكنيست أييلت شكيد، عن قانون المساواة: "قانون المساواة هو قانون ما بعد الصهيونية. في إسرائيل، كان هناك دائمًا مساواة في الحقوق، بين المواطنين، اليهود أو العرب. هذا القانون جاء لتقويض الحقوق القومية للجماعة اليهودية".
النرويج تقلص مساعداتها للفلسطينيين بسبب "المواد التحريضية في نظام التعليم"
"موقع " ynet" – "يديعوت احرونوت"
صادق البرلمان النرويجي، أمس (الأربعاء)، على قرار يشكل سابقة، ويقضي بتقليص 30 مليون كرونة نرويجية (أكثر من 11 مليون شيكل) من ميزانية المساعدات للسلطة الفلسطينية. وتم اتخاذ القرار في أعقاب استمرار استخدام أموال المساعدات لكتابة وتعليم معادية للسامية والتحريض على العنف في الكتب المدرسية الجديدة للسلطة الفلسطينية للعام الدراسي 2021-2020.
وتم اتخاذ القرار البرلماني بعد حملة سياسية واسعة النطاق، قادها في الشهر الأخير، معهد IMPACT-se للبحوث والسياسة، والذي كشف في سلسلة من الإحاطات التي قدمها إلى لجنة شؤون الخارجية والأمن، ووزارة الخارجية النرويجية وأعضاء البرلمان من جميع الأحزاب الرئيسية، تقريرا يكشف أنه لم يتم إجراء تغيير جوهري في برنامج التعليم الفلسطينية الجديدة، التي تم إصدارها هذا العام، وأنها لا تزال محرضة ومتطرفة على الرغم من الوعود التي قدمتها السلطة للمجتمع الدولي.
وبحسب المعهد، فإن الكتب لا تزال تتضمن العنف، وتعليم معاداة السامية، وتمجيد الإرهاب وشرعنته، وتشجيع الجهاد والموت حتى في كتب العلوم والرياضيات. ويتم تعليم اللغة العربية من خلال قصة تمجد التفجيرات الانتحارية، ويتم وصف مذبحة الرياضيين الأولمبيين في ميونيخ بطريقة إيجابية ومشروعة، ويتم تدريس الجمع والطرح من خلال عد الشهداء، ويوصف الجهاد بأنه "أعظم فضيلة"، ويتم تدريس جاذبية نيوتن من خلال رمي الحجارة بواسطة المقلاع، بينما يتم تدريس الاحتمال من خلال قصة إسرائيلي يطلق النار على سيارات فلسطينية مارة.
وقال نائب المدير العام لمعهد IMPACT-se، أريك أغاسي، أنه "بعد العمل الهادئ والفعال خلال الشهر الماضي مع نواب معينين، بما في ذلك من أحزاب اليسار، الذين تفاوضوا داخل الحكومة بشأن ميزانية 2021، تمكنا من طرح موضوع التمويل طويل الأمد للتحريض الفلسطيني في مقدمة جدول الأعمال العام. قرار تقليص التمويل يمثل رسالة حادة للسلطة الفلسطينية مفادها أن التحريض في الكتب المدرسية لا يمكن أن يستمر.

التعليـــقات