رئيس التحرير: طلعت علوي

التفاؤل باحتواء الحرب التجارية يصعد باليورو وعملات السلع الأولية

الخميس | 10/01/2019 - 10:31 صباحاً
التفاؤل باحتواء الحرب التجارية يصعد باليورو وعملات السلع الأولية

 

ارتفع اليورو والعملات المرتبطة بالسلع الأولية في الوقت الذي تحسنت فيه معنويات المستثمرين بفضل التفاؤل بشأن مفاوضات التجارة الأمريكية الصينية، وهو ما شجع على بعض عمليات البيع في الدولار.


وبحسب "رويترز"، تلقت الأسواق دعما من توقعات بشأن مزيد من التيسير في الصين، مع ارتفاع الأسهم الآسيوية وصعود الأسهم الأوروبية عند الفتح.
وزاد اليورو 0.2 في المائة إلى 1.1464 دولار في الوقت الذي تراجع فيه الدولار بسبب تنامي الطلب على العملات التي تعتبر عالية المخاطر.
وكان الانخفاض غير المتوقع في الناتج الصناعي الألماني للشهر الثالث على التوالي قد ضغط على اليورو.
وأكد الانخفاض المخاوف من حدوث تباطؤ ومن أن يتوخى البنك المركزي الأوروبي الحذر بينما يسعى لإنهاء التحفيز في المنطقة.
وتراجع مؤشر الدولار، الذي يقيس أداء العملة الأمريكية مقابل سلة من ست عملات منافسة، 0.2 في المائة إلى 95.753.
وارتفع الدولار الأسترالي، الذي يعتبر مقياسا للمعنويات تجاه الصين، 0.2 في المائة إلى 0.7155 دولار أمريكي.


ويتحرك الدولار الأسترالي في الوقت الحالي مبتعدا عن مستويات هي الأدنى تقريبا في عشر سنوات دون مستوى 0.68 دولار الذي بلغه هذا الشهر.
وسجل اليوان الصيني ارتفاعا بـ 0.39 في المائة، ليصل سعر الدولار إلى 6.8283 يوان، وهو أعلى مستوى للتداول منذ 13 أيلول (سبتمبر).
وارتفع سعر اليوان في الداخل بنسبة 2.1 في المائة منذ هبوطه إلى أدنى مستوى منذ 2008 في 31 تشرين الأول (أكتوبر).
واستفاد الدولار الكندي أيضا، ليرتفع ما يزيد على 0.2 في المائة إلى 1.3242 دولار كندي للدولار الأمريكي.
وصعدت الكرونة النرويجية أكثر من 0.25 في المائة، وتقدم الدولار النيوزيلندي 0.6 في المائة إلى 0.6760 دولار أمريكي، ومقابل العملة اليابانية، ارتفع الدولار 0.1 في المائة إلى 108.85 ين.
إلى ذلك، تراجعت أسعار الذهب بعدما عززت فرص انتهاء حرب التجارة الطويلة بين الصين والولايات المتحدة الشهية للمخاطرة مما طغى على التوقعات لتوقف في زيادات أسعار الفائدة الأمريكية.


في غضون ذلك، سجل البلاديوم مستوى قياسيا مرتفعا عند 1340.50 دولار للأوقية "الأونصة" خلال الجلسة.
وهبط السعر الفوري للذهب 0.2 في المائة إلى 1282.75 دولار للأوقية في حين تراجعت عقود الذهب الأمريكية الآجلة 0.2 في المائة إلى 1283.8 دولار للأوقية.
ويعتقد بنجامين لو محلل أسواق السلع الأولية لدى "فيليب فيوتشرز"، أنه "في المدى القصير، ثمة بعض التفاؤل بهدنة تجارية، وهو ما سيبدد عاملا يلقي بظلاله على ثقة السوق".
وأضاف أن "الذهب يواجه بعض الرياح المعاكسة بسبب التعافي التدريجي في الأصول عالية المخاطر، فضلا عن أن المستثمرين يأخذون في الحسبان تلميحات التيسير النقدي من مجلس الاحتياطي الاتحادي "البنك المركزي الأمريكي".
وصعد البلاديوم 0.7 في المائة في المعاملات الفورية إلى 1325.49 دولار للأوقية.
وقال "ستاندرد تشارترد" في مذكرة "إن الطلب على البلاديوم ما زال قويا"، متوقعا استمرار عجز الطلب حتى 2020.
وانخفضت الفضة 0.2 في المائة إلى 15.62 دولار للأوقية في حين صعد البلاتين 0.8 في المائة مسجلا 820.74 دولار.

 

aleqt.com

التعليـــقات