رئيس التحرير: طلعت علوي

الحكومة تطمأن: لن نتخلى عن الأسرى والشهداء

الثلاثاء | 03/07/2018 - 02:12 مساءاً
الحكومة تطمأن: لن نتخلى عن الأسرى والشهداء

رفض مجلس الوزراء خلال جلسته الأسبوعية اليوم الثلاثاء برام الله أي مسار أو طرح اقتصادي لحل القضية الفلسطينية على حساب حقوق شعبنا.

وأكد التفاف شعبنا بكافة أطيافه حول موقف الرئيس محمود عباس المتمسك بالحقوق والثوابت الوطنية.

وعلى صعيد آخر، أدان المجلس مصادقة الكنيست الإسرائيلية على ما يسمى "قانون اقتطاع مخصصات الأسرى والشهداء من عائدات الضرائب الفلسطينية".

وأكد أن أي خصم من هذه العائدات وتغليفه في إطار قانوني، ما هو إلّا قرصنة إسرائيلية، وسرقة للأموال الفلسطينية بتشريع علني.

وشدد على أن سياسة الخصم والاحتجاز التي تتبعها الحكومة الإسرائيلية ، هي انتهاك فاضح للاتفاقيات والمواثيق الدولية، ومخالفة واضحة وخرق فاضح لالتزامات إسرائيل وفق الاتفاقيات الموقعة وخاصة بروتوكول باريس الاقتصادي.

وأكد أن القيادة الفلسطينية لن تتخلى عن الأسرى وعائلات الشهداء.

وطالب كافة المؤسسات الدولية البرلمانية والإنسانية والحقوقية لسرعة التحرك، ووقف سياسة التجاهل والتخاذل تجاه جرائم سلطات الاحتلال، واتخاذ إجراءات رادعة وعقابية بحقها ومحاسبتها .

وأكد المجلس على أن القيادة الفلسطينية ستلجأ إلى القضاء والمؤسسات الدولية وللحكومة الفرنسية التي رعت التوصل إلى بروتوكول باريس الاقتصادي للرد على انتهاك إسرائيل لهذا الاتفاق وقرصنتها على أموال شعبنا.

بيان صحفي 

التعليـــقات