رئيس التحرير: طلعت علوي

ترمب: الدولارات مقابل المفاوضات

الأربعاء | 03/01/2018 - 08:45 صباحاً
ترمب: الدولارات مقابل المفاوضات

ترجمة محمد أبو علان دراغمة: كتب صحيفة إسرائيل هيوم، بعد شهر على إعلان ترمب عن القدس عاصمة لدولة الاحتلال الإسرائيلية، وبعد العاصفة الفلسطينية التي أثارها هذا الاعتراف، انتقل الرئيس الأمريكي لمرحلة التهديدات  للسلطة الفلسطينية في رام الله.

الرئيس الأمريكي غرد بالأمس على صفحته على موقع “تويتر” قائلاً  بأن الإدارة الأمريكية ستؤخر دفع أموال للسلطة الفلسطينية لرفضها العودة للمفاوضات مع الإسرائيليين.

وتابع الرئيس الأمريكي:

” ليس فقط الباكستان تحصل منا على أموال من أجل لا شيء، للفلسطينيين ندفع ملايين الدولارات سنوياً ولا نحصل منهم على أي احترام أو تقدير، حتى إنهم لا يريدون العودة للمفاوضات مع الإسرائيليين من أجل اتفاق  سلام كان يفترض أن تم منذ زمن، أزلنا عن الطاولة موضوع، وهي الموضوع الأصعب في المفاوضات، وإسرائيل كانت ستدفع ثمن أكبر من أجل ذلك، وبما أن الفلسطينيين لا يريدون العودة للمفاوضات، لماذا علينا الاستمرار في استثمارنا المكثف بهم؟”.

تغريدات الرئيس الأمريكي دونالد ترمب جاءت بعد ساعات من تهديدات أطلقها نيكي هيلي سفيرة الولايات المتحدة في الأمم المتحدة، هيلي هددت بوقف المساعدات الأمريكية لوكالة الغوث الدولية حال استمر رفض السلطة الفلسطينية بالعودة للمفاوضات مع الإسرائيليين.

الجدير ذكره أن السلطة الفلسطينية كانت قد أعلنت بعد إعلان ترمب حول القدس أن الولايات المتحدة لم تعد ذات علاقة في موضوع الوساطة من أجل عملية السلام، وأنها لن تقبل بأية مبادرة سلام أمريكية ما لم يتراجع ترمب عن إعلانه حول القدس.

وفي سياق الاحتجاجات الفلسطينية على إعلان ترمب جول القدس استدعت وزارة الخارجية الفلسطينية قبل أيام السفير الفلسطيني في واشنطن حسام زملط للتشاور.

 

مدار نيوز 

التعليـــقات