رئيس التحرير: طلعت علوي

أسعار مبيعات الشقق والفلل في أبوظبي تنخفض بنسبة 3٪ و2٪ على التوالي على أساس ربع سنوي

الإثنين | 30/10/2017 - 11:27 صباحاً
أسعار مبيعات الشقق والفلل في أبوظبي تنخفض بنسبة 3٪ و2٪ على التوالي على أساس ربع سنوي

زيادة المعروض بالسوق العقاري السكني بأبوظبي يضغط على أسعار والمبيعات والإيجارات وفق تقرير شركة تشيسترتنس


متوسط إيجار الشقق والفلل ينخفض بنسبة 2٪ و1٪ على التوالي على أساس ربع سنوي

 

شهد القطاع العقاري السكني في إمارة أبوظبي خلال الربع الثالث من العام الحالي المزيد من الضغوط الناجمة عن زيادة المعروض والأوضاع الاقتصادي الراهنة وتوجهات المستثمرين الحذرة وذلك وفقاً لتقرير القطاع العقاري السكني في أبوظبي خلال الربع الثالث من العام 2017 الذي أصدرته شركة تشيسترتنس الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، الرائدة في القطاع العقاري على مستوى العالم.

وبهذا السياق قالت إيفانا غازيفودا فوسينيك، مدير قسم الاستشارات والبحوث في شركة تشيسترتنس الشرق الأوسط وشمال أفريقيا: "شهد النصف الأول من هذا العام العديد من العوامل الاقتصادية التي سببت ضغطاً على سوق العقارات السكنية في أبوظبي، واستمرت هذه العوامل بالتأثير على اتجاهات السوق في الربع الثالث في الوقت الذي ساهمت فيه المشاريع السكنية الراقية الجديدة بزيادة الحذر بين المستثمرين. وتوجد مؤشرات إيجابية للمستقبل بفضل ارتفاع أسعار النفط وعائدات ضريبة القيمة المضافة للحكومة".

وأشار التقرير إلى انخفاض أسعار مبيعات الشقق بنسبة 3٪ خلال الربع الثالث من العام الحالي، مع توجه السكان بشكل كبير للانتقال إلى مناطق مدينة خليفة ومدينة محمد بن زايد والمرور.

وسجلت جزيرة السعديات أفضل أداء حيث ارتفعت أسعار المبيعات فيها من 1,401 درهم إلى 1,415 درهم للقدم المربع، فيما سجلت منطقة شاطئ الراحة أكبر انخفاض بنسبة أكثر من 5٪ على أساس ربع سنوي، حيث انخفضت الأسعار في المنطقة من 1,627 درهم إلى 1,541 درهم للقدم المربع.

كما انخفض متوسط ​​أسعار بيع الفلل في مدينة أبوظبي بنسبة 2٪ في الربع الثالث، حيث سجلت منطقة الغدير أكبر انخفاض بنسبة 3٪ من 904 درهم إلى 875 درهم للقدم المربع. وشهدت منطقة حدائق الراحة انخفاضاً بنسبة تزيد قليلا عن 1٪ من 824 درهم إلى 812 درهم للقدم المربع.

أما قطاع الإيجارات فقد شهد انخفاضاً عاماً بنسبة 2٪ و1٪ للشقق والفلل على التوالي. وشهدت بعض المناطق أداءً جيداً مثل الخالدية ومدينة محمد بن زايد وطريق الكورنيش والمرور بسبب انتشار الوحدات السكنية بأسعار معقولة. حيث تتراوح إيجارات شقق الاستوديو في هذه المناطق من 29,000 درهم إلى 55,000 درهم سنوياً. فيما شهدت مناطق أخرى مثل شاطئ الراحة والغدير والريف وجزيرة الريم وجزيرة السعديات نتائجاً سلبية، وتراوح متوسط إيجارات شقق الاستوديو من 39,000 درهم إلى 105,000 درهم سنوياً، أما الشقق بثلاث غرف نوم فقد تراوحت إيجاراتها من 110,000 درهم إلى 196,000 درهم سنوياً.

وسجلت منطقة الغدير أعلى انخفاض في متوسط إيجارات الفلل بنسبة 8٪ خلال الربع الثالث، كما شهدت مدينة محمد بن زايد والريف وحدائق الراحة أداءً سلبياً أيضاً فيما شهدت منطقة شاطئ الريم استقراراً في الأداء. ومن جهة أخرى ارتفعت الأسعار في منطقة الخالدية بنسبة 4٪، وفي جزيرة الريم ومدينة خليفة بنسبة 3٪.

التعليـــقات