رئيس التحرير: طلعت علوي

100 مليون دولار حجم التبادل التجاري بين الصين وفلسطين واكثر من 600 منحة تعليمية ودورة تدريبة

الخميس | 02/06/2016 - 04:20 مساءاً
100 مليون دولار حجم التبادل التجاري بين الصين وفلسطين واكثر من 600 منحة تعليمية ودورة تدريبة

قال السفير الصيني في فلسطين شن شان شونغ ان العلاقة الصينية الفلسطينة علاقة تاريخة طيبة، يسعى الطرفين بصفة دائمة الى تطويرها وتعزيزها اجتماعيا وسياسيا واقتصاديا. ويبرز ذلك التطور في العلاقات بين البلدين في الجانب الاقتصادي على وجه الخصوص اذ شهد حجم  التبادل التجاري بين البلدين ارتفاع ملحوظا وصل الى اكثر من 100 مليون دولار خلال العام الماضي وحده.

وتحدث شونغ عن الدعم الصيني المتواصل لدولة وشعب فلسطين، ملامح هذا الدعم ظهرت في اوخر التسعينات عندما تبرعت الصين بتكاليف تعبيد  شبكة طرق في غزة، وصولا الى التبرع بمبنى وزارة الخارجية الفلسطينية العام الماضي، كما ستقوم الصين بحسب السفير بدعم بناء مشروع طاقة بديلة في مناطق فلسطينية، هذا كله اضافة الى مبلغ 8 مليون دولار تبرع بها الرئيس الصيني لفلسطين العام المنصرم خلال زيارته لجامعة الدول العربية في القاهرة.

اما على صعيد المنح التعليمية والدورات فقد ذكر السفير ان الصين كانت قد قدمت العام الماضي 100 منحة تعليمية لطلاب فلسطينين في الجامعات والكليات الصينية، الى جانب 500 دورة تدريبية في كافة التخصصات ، كما كشف عن نية حكومته رفع عدد هذه المنح خلال السنوات القليلة القادمة.

ونوه شونغ الى قضية جودة البضائع الصينية في الاسواق العالمية، قائلا " تعمل الحكومة الصينة على رفع جودة بضائعها المصدرة الى كافة دول العالم وهناك رقابة مشددة على البضائع المصدرة لكن هناك بعض التجار من الطرفين يقومون بتصدير بضائع ذات جودة قليلة وباسعار متدنية، وهذا مرفوض بالنسبة للحكومة الصينية، التي راسلت سفاراتها في كل دول العالم بما فيها فلسطين وطلبت منهم تفحص البضائع الصينية في مكان تواجدهم وارسال تقارير لاتخاذ الاجراءات المناسبة بحق مصنعي ومصدري البضائع ذات الجودة المنخفضة"

©السفير الاقتصادي_المقابلة من برنامج 90 دقيقة في الاقتصاد

 

المقابلة كاملة:



التعليـــقات