رئيس التحرير: طلعت علوي

تراجع معدلات البطالة الأمريكية تنقذ الدولار من الانهيار

الجمعة | 05/02/2016 - 07:28 مساءاً
تراجع معدلات البطالة الأمريكية تنقذ الدولار من الانهيار

ارتفعت الدولار مقابل العملات الرئيسية اليوم بعد صدور بيانات تقرير الوظائف الأمريكي والذي أظهر تراجع في معدلات البطالة الأمريكية بأقل من التوقعات الأمر الذي يعكس استقرار وقوة قطاع العمالة في الولايات المتحدة الأمريكية بالرغم من تراجع أعداد الوظائف الجديدة خلال شهر يناير/كانون الثاني.

يتداول مؤشر الدولار الذي يقيس أداء العملة الفدرالية مقابل سلة من العملات الرئيسية حالياً عند المستوى 96.90 بعد أن سجل اعلى مستوى عند 97.01 وكان قد افتتح جلسة اليوم عند المستوى 96.59 ليسجل ادنى مستوى عند 96.26.

معدلات البطالة الأمريكية تراجعت إلى أدنى مستوياتها في ثمانية أعوام لتصبح بنسبة 4.9% وهو معدل التوظيف الكامل بالنسبة للبنك الاحتياطي الفدرالي لتخالف التوقعات التي كانت تشير إلى استقرارها عند 5%، يأتي هذا على الرغم من تراجع أعداد الوظائف الجديدة التي تم توفيرها خلال الشهر الماضي عند 151 ألف من 292 ألف.

مستويات الدولار عادت إلى التعافي مجدداً بالرغم من ضعف بيانات الوظائف الجديدة نظراً لأن البنك الاحتياطي الفدرالي يهتم بمعدلات البطالة الأمريكية أكثر من أرقام الوظائف الجديدة المستمرة في التأرجح كل شهر، وهو الأمر الذي أكد للأسواق قوة أداء قطاع العمالة في الاقتصاد الأمريكي، وزاد من التوقعات بتمسك البنك الفدرالي بسياسته التي تهدف إلى رفع أسعار الفائدة بشكل تدريجي.

هذا وقد شهد تقرير الوظائف اليوم ارتفاع مؤشر الربح في الساعة بنسبة 0.5% بأعلى من القراءة السابقة الثابتة بنسبة 0.0%، ارتفع معدل الأجر في الساعة يعكس قوة النظرة المستقبلية للشركات الأمريكية بشأن التوسع وتحقيق المبيعات المرغوبة من قبلها، وهو الأمر الذي دفعها إلى التمسك بالعمالة وزيادة معدلات الأجور.

بيانات اليوم من شأنها أن تعود بالإيجاب على مستويات إنفاق المستهلكين في الولايات المتحدة الأمريكية التي تراجع إلى مستويات صفرية خلال شهر ديسمبر/كانون الأول، وهو الأمر الذي يساعد على تحسن مستويات التضخم من جهة أخرى.

 

ICN 

التعليـــقات