رئيس التحرير: طلعت علوي

مزيد من الانخفاض في سعر النفط وكأنه سقط في بئر دون قرار

السبت | 12/12/2015 - 08:37 صباحاً
مزيد من الانخفاض في سعر النفط وكأنه سقط في بئر دون قرار

استمر الاتجاه الهابط لسعر برميل النفط، ونلاحظ بأن السعر انخفض لأدنى مستوى له منذ شهر فبراير عام 2009، ونرى بأن تلك المستويات لم نشهدها منذ أزمة الديون السيادية الدولية. لكن، إلى متى سوف يستمر انخفاض سعر برميل النفط؟ حيث أن الاتجاه الهابط استمر دون توقّف منذ تحقق القمة عند سعر 62.57 دولار أمريكي في السادس من شهر مايو الماضي من هذه السنة 2015.

أعلنت منظمّة أوبك في آخر اجتماع لها بأنها سوف تحافظ على إنتاجها عند 30 مليون برميل يومياً، وتم الإشارة إلى أنه حتى لو تم خفض الإنتاج، فلن يكون ذلك ذو تأثير كبير على أسعار النفط إيجاباً، وفضّلت الدول في المنظمة على الحفاظ على مستويات الإنتاج، وهذا ما زاد الطين بلّة! حيث استمر الانخفاض في سعر برميل النفط ليصل اليوم لمستويات حول سعر 35.36 دولار أمريكي للبرميل الواحد.

الأسبوع المقبل، من المتوقع بشكل كبير في الأسواق المالية أن يقوم الفيدرالي الأمريكي برفع سعر الفائدة، وهذا الرفع في سعر الفائدة قد يزيد القلق في الأسواق تجاه النمو في الاقتصاد الدولي، وقد يسبب استمراراً في الضغط على سعر برميل النفط.

بالنسبة للظروف السياسية الحالية في العام، فمن المتوقع أن تعاود إيران الإنتاج بالشكل المعروف سابقاً، وهذا أيضاً سبب آخر يبقي على الضغط السلبي على سعر النفط، خصوصاً مع الإشارات من إيران إلى أنها لن تأخذ بعين الاعتبار الإنتاج من الدول الأخرى، وسوف تنتج النفط في طاقته الإنتاجية المعتادة قبل الحظر الاقتصادي عليها والعقوبات.

من هنا، قد يكون سعر 35.00 حاجزاً نفسي وقد يسبب بعض التذبذب وربما ارتدادات صاعدة، لكن الظروف الاقتصادية والسياسية الحالية ترجّح احتمالية الامتداد في اتجاه سعر برميل النفط الهابط، ولا نستبعد أن نرى مستويات أقرب إلى 30.00 دولار للبرميل الواحد.

 

icn.com

 

من احتيار المحرر: 

التعليـــقات