رئيس التحرير: طلعت علوي

سلطة النقد تكرم الدكتور جهاد الوزير بمناسبة انتهاء عمله كمحافظ لها

السبت | 21/11/2015 - 12:17 مساءاً
سلطة النقد تكرم الدكتور جهاد الوزير بمناسبة انتهاء عمله كمحافظ لها

كرمت سلطة النقد الفلسطينية الدكتور جهاد خليل الوزير، بمناسبة انتهاء فترتي ولايته القانونية كمحافظ لسلطة النقد، بحضور المحافظ الجديد الأستاذ عزام عبد الكريم الشوا، ونائب المحافظ الدكتور شحادة حسين وموظفي سلطة النقد. وألقى نائب المحافظ كلمة ترحيبية، أشاد فيها بالدكتور الوزير ودوره المميز في سلطة النقد، وخاطبه قائلاً "إنك تغادرنا بصفة رسمية ولكنك ستبقى في قلوبنا أخاً عزيزاً، فلقد أدّيت رسالتك بأمانة وتركت مؤسسة متينة القواعد يشهد لها العالم بالمهنية والكفاءة". وأثنى السيد الشوا على الدكتور الوزير وما تحقق من إنجازات في ظل قيادته لسلطة النقد، وخاصة على صعيد الاستقرار المالي في فلسطين، مما جعل سلطة النقد تحظى بتقييم إيجابي من قبل المؤسسات العالمية، وذلك بالرغم من الظروف بالغة الصعوبة والتعقيد، الناجمة عن الاحتلال والحصار والانقسام.

وتحدث رياض أبو شحادة مساعد المحافظ، عن التطور الكبير الذي شهدته سلطة النقد منذ بداية تأسيسها مشيراً إلى الدور الريادي الذي أداه الدكتور جهاد الوزير، والمحافظون السابقون وهم الدكتور فؤاد بسيسو والدكتور أمين حداد والدكتور جورج العبد، معتبراً أنه من حسن حظ سلطة النقد أن يأتي محافظ جديد بكفاءة وخبرة الأستاذ عزام الشوا ليستكمل مسيرتها المتطورة.

وألقت شيرين الأحمد كلمة موظفي سلطة النقد في رام الله تقدمت فيها للدكتور الوزير بالشكر ووافر العرفان على ما بذله من جهود بنّاءة في مأسسة وتطوير سلطة النقد والارتقاء بالصناعة المصرفية في فلسطين، مشيرة إلى أنه بفضل قيادته وتوجيهاته المهنية، وبالإصرار والتحدي استطاعت سلطة النقد أن تحقق العديد من الإنجازات موضع الافتخار والاعتزاز، وألقى رضوان عاشور كلمة موظفي سلطة النقد في غزة استذكر خلالها الخطوات والقرارات الهامة التي اتخذتها سلطة النقد بتعليمات من الدكتور الوزير أثناء الحرب الإسرائيلية على غزة وفي مقدمتها تأجيل أقساط المقترضين، واستمرار عمل الجهاز المصرفي أثناء القصف وفي فترات الهدنة، إضافة إلى الوقفات الإنسانية للوزير خلال الحرب، واطمئنانه الدائم على الموظفين وعائلاتهم.

وأعرب الوزير عن عظيم سعادته بهذا الاحتفاء من قبل أسرة سلطة النقد التي عمل فيها عشر سنوات قضى ثمانية منها محافظاً لها، مشيراً إلى أن سلطة النقد ستبقى محطة هامة وبارزة في حياته المهنية، وقدم الشكر إلى كل العاملين في سلطة النقد، معتبراً أن الإنجازات والنجاحات التي حققتها المؤسسة لم تكن لتتحقق لولا مهنية وكفاءة وإخلاص طاقم الموظفين.
 

التعليـــقات