رئيس التحرير: طلعت علوي

(خاص) 410 مليون دولار تمويلات البنك الاسلامي الفلسطيني - خلال مقابلة خاصة مع "السفير الاقتصادي"

الثلاثاء | 17/11/2015 - 09:40 مساءاً
(خاص) 410 مليون دولار تمويلات البنك الاسلامي الفلسطيني - خلال مقابلة خاصة مع "السفير الاقتصادي"
خاص بالـ

بنسبة زيادة قدرها 23% عن ذات الفترة من العام الماضي

7.6 مليون دولار ارباح البنك الاسلامي الفلسطيني حتى الربع الثالث من العام الحالي  

 

نور الدين مرزوق 

 

في مقابلة خاصة مع مدير عام البنك الإسلامي الفلسطيني بيان قاسم، ذكر أن التسع اشهر الأولى من العام الجاري كان أداء البنك فيها مميزا، واستطاع البنك تحقيق إرباح أعلى قليلا مما كان متوقعا، ويعود هذا الى خطة العمل التي أقرتها إدارة البنك منذ بداية العام السابق والتي استطاع البنك الالتزام بها رغم الظروف المتوترة التي تمر بها البلاد، إلى جانب السياسة التي اعتمدها البنك في تطوير علاقته مع العملاء والتواصل معهم بشكل مباشر لمعرفة احتياجاتهم والعمل على أساسها. جاء ذلك خلال مقابلة خاصة مع مراسل " صحيفة "السفير الاقتصادي" في رام الله.

ويضيف قاسم:  ساهمت في هذا النمو الملحوظ أيضا، خدماتنا الجديدة التي قدمناها كبطاقة التيسير الإسلامي، وهذه المرة الأولى التي يقوم فيها بنك إسلامي بطرح مثل هذا النوع من البطاقات في منطقة بلاد الشام. 
قاسم يؤكد أن البنك يسعى إلى نمو أوسع لا سيما وأن البنوك الإسلامية في فلسطين عددها اثنين وحصتهما السوقية بحدها الادنى، إذ لا تتجاوز ال 10%، وهذا يدفع البنك الى توسيع دائرة انتشاره ويحثه على مخاطبة احتياجات الجمهور في كل مكان وهذا ما يفعله وسيفعله البنك من خلال التوسع والانتشار.


وعن المنافسة بين البنوك الإسلامية بين قاسم أنها كلمة السر التي تحفز البنك وتدفعه لزيادة خدماته وتحسين أدائها وتوجه الادارة لإعادة النظر في ما يقدمه البنك، وأن المنافسة تصب في النهاية بمصلحة العميل إذ انه كل ما زاد عدد مقدمي الخدمة كل ما كان هناك أداء وخدمات وأسعار أفضل.

 ارتفعت تمويلات البنك المباشرة إلى 410 مليون دولار أمريكي فيما تجاوزت موجداته 635 مليون دولار مع ارتفاع صافي حقوق الملكية لتصل إلى 70.8 مليون دولار أمريكي


ويقدم البنك الإسلامي الفلسطيني خدمات إسلامية جديدة ونوعية من خلال تكيفه لخدمات بنكية تجارية لتصبح إسلامية ويعلق قاسم على هذا الموضوع "سيكون دائما هناك خدمات جديدة وستكون هذه الخدمات والبرامج نابعة من احتياج واهتمام الجمهور، ومن هذه الخدمات بطاقة المرابحة التي ستطرح بعد الانتهاء من بعض الإجراءات الازمة، بعد أن طرحت في وقت سابق بطاقة التيسير وسيكون لدى البنك ايضا مجموعة من برامج التوفير الإضافية في الفترة المقبلة.


اما عن مشاريع البنك الحالية، يجيب قاسم "البنك لديه مشروع مشاركة مع شركة النبالي والفارس للعقارات ومشروع مع شركة بيدر للتطوير، الى جانب مشروع اخر مع شركة ربحي الحجة، ويدرس البنك التوسع مع شركات اخرى.


في ختام  المقابلة اكد قاسم أن البنك سيتوسع وينتشر أكثر لان هذا سيساهم بنموه أكثرو أن البنك لم يصل بعد إلى مستوى الانتشار الكافي.

وكان البنك الإسلامي الفلسطيني قد أفصح عن بياناته المالية للتسع اشهر الأولى من العام الجاري، معلناً تحقيق أرباح صافية في نهاية الفترة بلغت 7.6 مليون دولار أمريكي، وارتفاع في إجمالي إيرادات البنك إلى 24.52% مقارنة مع ذات الفترة من العام الماضي.

كما تجاوزت أرباح البنك قبل الضريبة 10 ملايين دولار بنسبة زيادة قدرها 22.77% عن ذات الفترة من العام الماضي. 

 

نص المقابلة: 

التعليـــقات