رئيس التحرير: طلعت علوي

توقيع منح مالية بقيمة 450 ألف دولار لتسريع النشاط الريادي الاقتصادي في فلسطين

الثلاثاء | 10/11/2015 - 11:13 صباحاً
توقيع منح مالية بقيمة 450 ألف دولار لتسريع النشاط الريادي الاقتصادي في فلسطين

  أبرمت مؤسسة التعاون ثلاثة اتفاقيات مع صندوق ابتكار، ومسرعة الاعمال "فاست فورويرد" مؤسسة قيادات، وغرفة تجارة وصناعة الخليل، لدعم الريادين الشباب في فلسطين.

وتأتي المنح الثلاثة أولاً لتأسيس مركز لدعم وتطوير الاعمال الريادية والابداعية للشباب والشابات في محافظة الخليل، بقيمة 200 ألف دولار تقدمها مؤسسة التعاون بالشراكة مع الصندوق العربي للإنماء الاقتصادي والاجتماعي. حيث سيتم تنظيم مجموعة أنشطة لتحفيز النشاط الريادي لدى الشباب في المحافظة، واحتضان 6 شركات ريادية ناشئة يتم اختيارها وفق أسس تنافسية شفافة ستحصل على الدعم الفني وخدمات تطوير الاعمال بالإضافة الى التمويل التأسيسي.

كما تشمل هذه المنح اتفاقية شراكة مع صندوق ابتكار لتأسيس شبكة استشاريين (mentors) من مجتمع الاعمال الفلسطيني في الخارج، وبالأخص من دولة التشيلي، بمنحة مقدارها حوالي 100 الف دولار. حيث سيساهم تأسيس هذه الشبكة الاستشارية في تطوير المنتج، والولوج الى الأسواق الخارجية والحصول على فرص التمويل الاستثماري. هذا بالاضافة إلى اتفاقية تقديم تمويل بقيمة 150 الف دولار لتنفيذ أنشطة بالشراكة مع مؤسسة قيادات تسعى الى تطوير الأفكار الريادية لدى الشباب وخصوصاً طلبة الجامعات والخريجين الجدد.

وقع الاتفاقيات نيابة عن مؤسسة التعاون الدكتورة تفيدة الجرباوي المدير العام لمؤسسة التعاون، وعن صندوق ابتكار السيد زاهي خوري بالإضافة الى آمبر عملّه، وعن فاست فورويرد السيد شادي العطشان، وعن غرفة تجارة الخليل السيد محمد غازي نعمان الحرباوي.

ويأتي تنفيذ هذه المشاريع الـثلاثة في إطار استراتيجية برنامج تشغيل الشباب في مؤسسة التعاون لبناء شبكة من مراكز تطوير الاعمال الريادية في كافة المناطق الفلسطينية حيث سيكون مركز الخليل ثالث مركز يتم انشاؤه من قبل مؤسسة التعاون في فلسطين، وذلك لتعزيز الاقتصاد المحلي القائم على النهج الريادي وتوفير البيئة الملائمة لهذا النهج، بما يشمل توفير خدمات الاعمال المتطورة بالإضافة الى خدمات التمويل والاستثمار.

 من جانبها أشارت د.تفيدة الجرباوي إلى أن مؤسسة التعاون تضع على سلم أولوياتها تحسين فرص العمل للشباب الفلسطيني من خلال دعم المشاريع الريادية للشباب، وتبني نهج متقدم مع شركائها الاستراتيجيين لتطوير ثقافة الريادة وتأسيس شركات تجارية منافسة في السوق المحلي والإقليمي.

 وأوضح السيد زاهي خوري الدور الذي يسعى من خلاله صندوق ابتكار في دعم الاقتصاد الفلسطيني ليس فقط من خلال خلق فرص عمل جديدة وانما من خلال ابراز الابداع الفلسطيني والريادية الفلسطينية للعالم، مبينا أهمية قطاع الشركات الناشئة في تطوير العمل الريادي في فلسطين، كما وأوضح السيد خوري أهمية العلاقة مع الكفاءات الفلسطينية في المهجر وضروة توطيد العلاقات مع مجتمع الأعمال الفلسطيني والمستثمرين الفلسطينيين المغتربين.

 بدوره أعرب السيد محمد غازي نعمان الحرباوي رئيس غرفة تجارة الخليل عن شكره الكبير لمؤسسة التعاون، وأشار إلى اهمية توطيد اواصر الشراكة الاستراتيجية بين الغرفة التجارية ومؤسسة التعاون.

من جانبه تقدم السيد شادي العطشان، مدير عام مؤسسة قيادات بالشكر الى مؤسسة التعاون على دعهما المستمر لمسرعة الأعمال فاست فورود، ومساهمتها في تطوير عمل الشركات الناشئة في فلسطين، كما تحدث العطشان عن منهجية قيادات للسنوات الثلاث القادمه في دعم الرياديين والشركات الناشئة في مجال التكنولوجيا في الضفة الغربية وقطاع غزة.

وتخلل التوقيع عرضاً لبعض المشاريع الريادية التي عملت على دعمها مسرعة الأعمال، ولاقت أفكارها رواجاً لدى المؤسسات الاستثمارية، ومنها (ريد كرو – فضفض – ماش فايزير – واير - مصاري). وتجدر الإشارة الى أن مسرعة الاعمال- فاست فورورد هي أحد مشاريع مؤسسة التعاون والتي نفذتها بالشراكة مع مؤسسة قيادات في بداية عام 2013.

مؤسسة التعاون: مؤسسة أهلية غير ربحية مستقلة أسسهاعام 1983 مجموعة من الشخصيات الاقتصادية والفكرية الفلسطينية والعربية، بهدف تقديم المساعدات التنموية والإنسانية للفلسطينيين في فلسطين، ومخيمات الشتات في لبنان. وعلى مدى الثلاثين سنة الماضية، استثمرت مؤسسة التعاون ماقيمته 600 مليون دولار لامست فيها حياة ما ينوف عن مليون فلسطيني سنويا في مجالات: التعليم، وتبني الأيتام، والثقافة وإعمار البلدات القديمة، وتمكين الشباب، والتنمية المجتمعية، بما فيها الصحة والزراعة والمساعدات الانسانية، مركّزة بذلك على دعم الإبداع وخاصة بين الفئات الأقل حظاً.

بيان صحفي 

 

التعليـــقات