رئيس التحرير: طلعت علوي

جامعة القدس المفتوحة تشارك في الملتقى الواحد والعشرين لتبادل عروض تدريب طلاب الجامعات العربية

الإثنين | 04/05/2015 - 09:49 صباحاً
جامعة القدس المفتوحة تشارك في الملتقى الواحد والعشرين لتبادل عروض تدريب طلاب الجامعات العربية

شاركت جامعة القدس المفتوحة ممثلة بعميد شؤون الطلبة د. محمد شاهين في "الملتقى الواحد والعشرين لتبادل عروض تدريب طلاب الجامعات العربية" المنعقد في جامعة العلوم والتكنولوجيا الأردنية/ الأردن، تحت رعاية الأمين العام لاتحاد الجامعات العربية، خلال الفترة الواقعة ما بين (28-30/04/2015).
وشارك في الملتقى عشرات من الجامعات العربية الأعضاء في إتحاد الجامعات العربية من معظم الدول العربية، وعدد من الجامعات الفلسطينية مثل : جامعة القدس المفتوحة، وجامعة النجاح الوطنية، وجامعة القدس، وجامعة بيرزيت، وجامعة بولتكنيك فلسطين، وجامعة بيت لحم، والجامعة العربية الأمريكية.


وأوضح د. شاهين أن المشاركة لهذه الجامعات كانت متميزة وفاعلة، فقد حصلت جامعة القدس المفتوحة من خلال هذا الملتقى على عشرات فرص التدريب في الجامعات العربية، ومؤسسات القطاع الخاص في الدول العربية للطلبة في تخصصات العلوم الإدارية والاقتصادية، وتكنولوجيا المعلومات والاتصالات، والأنظمة الحاسوبية، والزراعة، والتربية الخاصة، والإعلام، والتي سيتم من خلالها إيفاد الطلبة المرشحين للاستفادة من فرص التدريب خلال فترة العطلة الصيفية، بهدف تطوير مهاراتهم وخبراتهم، إضافة إلى مساهمتها في رفع مستوى التبادل المعرفي والثقافي بين الطلبة الفلسطينيين ونظرائهم في الجامعات العربية المستضيفة لعروض التدريب.


وحرصت جامعة القدس المفتوحة على المشاركة السنوية في فعاليات اتحاد الجامعات العربية كافة، ومنها أنشطة المجلس العربي لتدريب طلاب الجامعات العربية، الذي انعكس إيجاباً على هذه المشاركة وتميزها، وبناء علاقة إيجابية مع العديد من الجامعات العربية.
وترأس د. شاهين لجنة التوصيات التي أعدت توصيات الملتقى، وركزت فيها على توسيع فرص التبادل لفرص التدريب، وتسهيل تنفيذها بين الجامعات العربية.


وقدَّم د. شاهين وباسم رئيس الجامعة شكره وتقديره للأمين العام لاتحاد الجامعات العربية أ. د. سلطان أبو عرابي العدوان،  ورئيس جامعة العلوم والتكنولوجيا الأردنية أ. د. عبد الله ملكاوي، ومدير المجلس العربي لتدريب طلاب الجامعات العربية أ. د. ناصر الحنيطي على حفاوة الاستقبال وحسن الضيافة، وعلى جهودهم وعطائهم في انجاح فعاليات الملتقى وكافة المشاركين من الجامعات العربية، مقدماً دروعاً تقديرية لهم.

التعليـــقات