رئيس التحرير: طلعت علوي

"آفاق الإسلامية للتمويل" تزور ماليزيا لعقد شراكات مع "وكالة الإعتماد المالي" و"الأكاديمية العالمية للبحوث الشرعية"

السبت | 28/03/2015 - 09:28 صباحاً
"آفاق الإسلامية للتمويل" تزور ماليزيا لعقد شراكات مع "وكالة الإعتماد المالي" و"الأكاديمية العالمية للبحوث الشرعية"

الشيخ فيصل بن سعود القاسمي يترأس وفداً رفيع المستوى لبحث آفاق التعاون مع أبرز المؤسسات العالمية

 


قام وفد من كبار المديرين التنفيذيين  في "آفاق الإسلامية للتمويل"، الشركة المتخصّصة في توفير حلول التمويل الإسلامي والخدمات الحكومية الالكترونية في دولة الإمارات، برئاسة الشيخ فيصل بن سعود القاسمي، عضو مجلس الإدارة المنتدب، بزيارة إلى ماليزيا على مدى يومين لعقد إجتماعات ثنائية مع أبرز المسؤولين في "وكالة الإعتماد المالي" و"الأكاديمية العالمية للبحوث الشرعية". وعقد القاسمي والوفد المرافق، الذي ضم كل من الدكتور محمود عبد العال، المدير التنفيذي، ومحمد بن يوسف، رئيس إدارة الشركات التابعة، محادثات تمحورت بالدرجة الأولى حول عقد شراكات إستراتيجية جديدة تصب في خدمة التطلعات المشتركة وتدعم رؤية دبي في أن تصبح عاصمة عالمية للإقتصاد الإسلامي.

وأجرت "آفاق" محادثات مع "وكالة الإعتماد المالي" حول إعتماد الشهادات الصادرة عن "معهد المالية والإدارة"، أحد المؤسسات التابعة لآفاق والذي يمنح شهادات معترف بها دولياً في إطار الشراكة مع أبرز المنظمات المرموقة مثل "السوق المالية الإسلامية الدولية" و"الوكالة الإسلامية الدولية للتصنيف" و"المركز الإسلامي الدولي للمصالحة والتحكيم" و"معهد المحاسبين القانونيين الباكستاني" و"المعهد الإسلامي الدولي للوقف". ويعد الحصول على إعتماد رسمي من "وكالة الإعتماد المالي"، وهي هيئة مستقلة معنية بتأكيد الجودة ومنح الإعتماد ضمن قطاع الخدمات المالية، بمثابة دليل على مطابقة أعلى معايير الجودة العالمية.
وتمثل الخطوة إضافة جديدة وهامة للجهود الرّامية إلى تعزيز شهادات الجودة المعتمدة ضمن قطاع الخدمات المالية الإسلامية من الدبلومات والشهادات المهنية التي تصدرها الجمعيات والمؤسسات المصرفية المختلفة.

ومن ناحية أخرى، وقعت "آفاق" مذكرة تفاهم مع "الأكاديمية العالمية للبحوث الشرعية"، الهيئة المعنية بتعزيز البحث التطبيقي في مجال الشريعة والتمويل الإسلامي، بهدف دعم البحث والتطوير في المجالات ذات الإهتمام المشترك. ويأتي عقد مثل هذه الاجتماعات في إطار مساعي "آفاق" لتجسيد هدفها الرئيسي المتمثل في تقديم خدمات مالية إسلامية شاملة تلبي متطلبات السوق وتتماشى مع أعلى المعايير العالمية.

وتعليقاً على الزيارة، قال الشيخ فيصل بن سعود القاسمي: "ندرك في "آفاق" أهمية الإسهامات البشرية باعتبارها داعمة للجهود المبذولة الرامية إلى دفع عجلة النمو المستدام. لذا قمنا بإطلاق العديد من المبادرات الهادفة إلى الارتقاء بالمهارات البشرية عبر توفير بيئة مناسبة ومنظمة للتدريب والتعلم. وتأتي إجتماعاتنا الثنائية مع كبار مسؤولي كل من "وكالة الإعتماد المالي" و"الأكاديمية العالمية للبحوث الشرعية" منسجمة تماماً مع هذا التوجه، ومتماشية مع إستراتيجيتنا التوسعية الطموحة وبرامجنا ذات الصلة بالمسؤولية الاجتماعية. وتكتسب زيارتنا إلى ماليزيا أهمية إستراتيجية كونها تنسجم مع الرؤية الرامية إلى جعل الإمارات مركزاً عالمياً للتميز. ويسعدنا عقد سلسلة من اللقاءات المثمرة في ماليزيا، ونتطلع بتفاؤل حيال النتائج المترتبة عنها على صعيد دعم تطلعاتنا المشتركة".

وتهدف "آفاق الإسلامية للتمويل"، التي تأسست في العام 2006، إلى تقديم خدمات ومنتجات مالية مبتكرة ومتوافقة مع أحكام الشريعة الإسلامية لتلبية احتياجات الأسواق الإماراتية والإقليمية. وتحتل شركة آفاق مكانة متميزة بين المؤسسات المالية الرائدة التي تقدم باقة متنوعة من الخدمات المالية عالية الجودة والموجهة للمؤسسات والأفراد.

التعليـــقات