رئيس التحرير: طلعت علوي

ارتفاع أسعار الإسمنت يثقل كاهل الغزيين

الأربعاء | 03/12/2014 - 09:59 صباحاً
ارتفاع أسعار الإسمنت يثقل كاهل الغزيين

لا تزال أسعار الإسمنت تؤرق الغزيين فرغم دخول هذه المادة القطاع بكميات شحيحة، إلا أن بعض التجار يحتكرونه ويبيعونه بأضعاف مضاعفة عن السعر الذي حددته وزارة الاقتصاد.

وقال وكيل وزارة الأشغال العامة والإسكان الفلسطينية ناجي سرحان إن «عدم توالي نشر أسماء المتضررين المستفيدين من كوبون الإسمنت خلال الأيام الأخيرة كانت لعدم توفر الإسمنت بمخازن الموردين في محافظات قطاع غزة».

وأوضح أن لدى الوزارة كشفاً بأسماء أربعة آلاف متضرر مستفيد من كوبون الإسمنت، لكن الوزارة تتريث قليلاً في نشرها حتى تتوفر كمية الإسمنت التي تم إدراجها ضمن الكشوفات العائدة من الشؤون المدنية بعد موافقة الاحتلال عليها.

ولفت إلى أن الوزارة قامت بنشر ألفي اسم فقط حتى اللحظة وهي بانتظار وصول الإسمنت للموردين لنشر أربعة آلاف اسم. ووفقاً لتصريح سابق للوزارة فإنها ستقوم بنشر ألفي اسم كل يوم للمستفيدين من كبونة الإسمنت.
وأشار سرحان إلى أن الوزارة أرسلت نحو 24 ألف اسم للشؤون المدنية التي بدورها أرسلتهم للاحتلال الإسرائيلي والذي وافق على ستة آلاف على مدار الأيام الأخيرة لكن كمية الإسمنت لنحو أربعة آلاف اسم لم ترسل حتى الآن.

وشدد على أنه إذا استمر توريد الإسمنت وفقاً للتعهدات التي وصلت الوزارة بأن يتم توريد أسماء لألفي اسم بشكل يومي فإن المرحلة الأولى ستنتهي قريباً وسندخل بالمرحلة الثانية وهي عملية البناء للمتضررين بشكل كلي وأصحاب الشركات والمقاولات والبلديات.

 

© البيان 

التعليـــقات