رئيس التحرير: طلعت علوي

كاسيو تطلق وللمرة الأولى في الشرق الأوسط: جهاز العرض المطور الأكثر سطوعا في العالم بدون استبدال المصباح

الأربعاء | 24/09/2014 - 08:34 صباحاً
كاسيو تطلق وللمرة الأولى في الشرق الأوسط: جهاز العرض المطور الأكثر سطوعا في العالم بدون استبدال المصباح


أعلنت شركة كاسيو الشرق الأوسط عن إطلاق جهاز عرض "لامبفري ألترا شورت ثرو" - XJ-UT310WN – الإبداعي في منطقة دول مجلس التعاون الخليجي. يعد جهاز العرض الجديد XJ-UT310WN أكثر أجهزة عرض "لامبفري" التي لا يحتاج معها المستخدم إلى تغيير المصباح والمتوفرة سطوعا بنطاق عرض قصير جدا ويقدم مجموعة كبيرة من الفوائد والمرونة للمعلمين والطلاب على مستوى المنطقة.


يقدم الجهاز الجديد دقةWXGA  وإمكانات الاتصال المطلوبة إلى جانب مجموعة من أدوات التطبيقات التي تدمج تقنية اليوم النقالة بكل سهولة في قاعة الدراسة.  ويستخدم الجهاز المثالي للاستخدام في غرفة الدراسة نظام مرآة يسمح بمسافة عرض حتى 5.11 بوصة لصورة 60 بوصة ويقضي على انعكاسات الخلفية والتشويش الناتج عن الضوء من مصباح جهاز العرض الذي يبرق في أعين المشاهد. ويسمح نطاق العرض القصير جدا هذا بالاستخدام في بيئات الدراسة ذات المساحات المحدودة وغرف المؤتمرات فيما يقضي على الحاجة إلى غرفة أكبر لعرض أوضح.


ومقارنةً بأجهزة عرض المصابيح التقليدية فإن هذا الجهاز" يستهلك طاقة للوحدة أقل بنسبة الثلث ولا تتطلب أي لمبات عرض باهظة الثمن التي يتعين استبدالها غالبا. وهو ما يجعل هذا الجهاز من أكثر أجهزة عرض "لامبفري" توفيرا للتكاليف في السوق بعمر مصدر ضوء طويل يبلغ حوالي 20.000 ساعة.
يحقق محرك بصري أصلي توليد ضوء عالي الكفاءة فيما يمنع تعتيم ضوء العرض كلما مر الوقت. ويبلغ استهلاك الطاقة في الإعدادات الأكثر سطوعا 180 وات فقط كما يمكن للأوضاع البيئية الحد من استهلاك الطاقة حتى 50 %.


يتميز الجهاز بتركيب جديد تم تطويره لتعزيز مقاومة الغبار ويمنع تردي البريق الناتج عن تراكم الغبار. كما أن الجهاز يمكّن المعلمين من عرض المحتوى من أي جهاز نقال، وهو ما يمكن استخدامه للتحكم في العروض التوضيحية للقضاء على الحاجة إلى أدوات ومعدات إضافية.
وقال تسونيو ناجاي، المدير الإداري في كاسيو الشرق الأوسط: "تفخر كاسيو بتطوير تقنيات متقدمة ومنتجات إبداعية تأتي في طليعة التقنيات التعليمية وهو ما يجسده تماما جهاز عرضنا الجديد "ألترا شورت ثرو" حيث سيغير الجهاز جذريا وضع القطاع التعليمي ويوفر فوائد عرض "لامبفري" للمدارس والمعلمين في المنطقة فيما يتمتع بمواصفات متطورة تنير أي قاعة دراسية".
يبلغ وزن XJ-UT310WN  من كاسيو 5.5 كجم ويمكّن العرض من ملفات البيانات المخزنة على وحدة ذاكرة USB*. يمكّن تطبيق C-Assist الأصلي المتخصص من كاسيو المستخدمين من إجراء عمليات وعروض توضيحية لاسلكية متطورة مع العديد من المصادر المتنوعة مثل أجهزة الهواتف الذكية والحاسوب النقال وأجهزة اللوح الكفي ما يسمح للمعلمين من الوصول إلى وتوضيح مضمون الموضوع والرسوم بسهولة.


كما أن التطبيق النقال يسمح للمعلمين بعرض والتعليق على العروض التوضيحية من أي جهاز نقال إلى جانب التصوير والحفظ. إلى جانب ذلك يمكن للمعلمين فتح متصفح انترنت وعرض المحتوى في نفس الوقت. هناك أيضا وظيفة التقاط الصورة باستخدام كاميرا الجهاز النقال لالتقاط صورة وإرسالها إلى جهاز العرض.


تسمح الذاكرة الداخلية التي تصل سعتها إلى 2 جيجابايت بتخزين العديد من صيغ الملفات مثل بي دي إف PDF وكويكتايم في جهاز العرض من أجل تشغيل سهل وسريع. كما يتميز الجهاز بتشكيلة متكاملة لمنافذ الإدخال مثل HDMI RGB فيما توفر مدخلات الفيديو الاتصال بمصادر المعدات القياسية. إلى جانب ذلك تضمن مدخلات الصوت وسماعة داخلية بقوة 16 واط، تضمنان وضوح الصوت كما يسمح منفذ الميكروفون بتقوية صوت المدرس.

 

 

‎بيان صحفي [email protected]

التعليـــقات