رئيس التحرير: طلعت علوي

"راف" تنفذ مشاريع إغاثية للمتضررين في غزة بكلفة 6.5 مليون ريال

الثلاثاء | 09/09/2014 - 10:40 صباحاً
"راف" تنفذ مشاريع إغاثية للمتضررين في غزة بكلفة 6.5 مليون ريال

وزعت ألفي سلة تموينية على المنكوبين شمال القطاع


وزعت مؤسسة الشيخ ثاني بن عبدالله للخدمات الإنسانية "راف" 2000 سلة غذائية متكاملة، على الأسر المتضررة من العدوان الصهيوني على قطاع غزة وذلك في إطار مواصلة جهودها الإغاثية لصالح المتضررين من العدوان الإسرائيلي على غزة.
يأتي تنفيذ هذا المشروع الإغاثي الجديد ضمن مشاريع الإغاثة العاجلة التي نفذتها "راف" لصالح المتضررين من أبناء الشعب الفلسطيني في قطاع غزة منذ بداية العدوان الإسرائيلي الأخير على القطاع، والتي زادت على عشرة مشاريع وبلغت تكلفتها الإجمالية 6 ملايين و517 ألف ريال قطري.

وقد استفاد من مشروع الإغاثة العاجلة الذي نفذته مؤسسة "راف" آلاف الأشخاص في شمال غزة، خاصة الأسر المنكوبة والمهدمة بيوتها والمتضررة من الحرب، علاوة على الأسر الفقيرة والمتعففة، التي لا تستطيع توفير قوت يومها لأبنائها وأطفالها.

وأوضح أسامة دويدار مدير الإغاثة في جمعية دار الكتاب والسنة منفذة المشروع الإغاثي، أن توزيع السلال الغذائية على المتضررين بشمال غزة، يأتي ضمن مشروع الإغاثة العاجلة لأهل غزة، واستكمالاً للجهود الإغاثية الكبيرة التي بذلتها مؤسسة "راف" القطرية، منذ بدء الحرب على قطاع غزة، مؤكداً أهمية المشروع في تلبية الاحتياجات والمتطلبات الأساسية للأسر والعائلات المتضررة.


وبين دويدار أن السلة الغذائية المتكاملة احتوت على ما يزيد على 17 صنفاً من المواد الغذائية والبقوليات المتنوعة، كالأرز والمعكرونة والعدس والتمر والسكر والشاي وزيت الطهي وزيت الزيتون، إضافة إلى معلبات الفول والحمص والحلاوة الطحينية والمربى، علاوة على اللحوم الطازجة والخبز، بما يساهم في التخفيف من معاناة الأسر المستفيدة من المشروع.

وعبر عن شكره وتقديره لمؤسسة "راف" لتمويلها لمشروع الإغاثة العاجلة، وغيره من المشاريع الحيوية التي تخدم مختلف شرائح الشعب الفلسطيني المحاصر في قطاع غزة، مثمناً دورها وجهودها في الوقوف إلى جانب المنكوبين والمكلومين في غزة.

وكانت "راف" قد نفذت خلال الأسابيع الماضية مشروع توزيع وجبات طعام جاهزة، على المتضررين من العدوان الإسرائيلي على غزة، في المنازل والمدارس والأحياء السكنية المدمرة، وذلك ضمن مشروع "الإغاثة العاجلة لأهل قطاع غزة"، الذي تنفذه المؤسسة عبر جمعية دار الكتاب والسنة في غزة، حيث نفذت المؤسسة منذ بداية الأزمة 10 مشاريع إغاثية لصالح أبناء الشعب الفلسطيني في غزة بلغت تكلفتها الإجمالية حتى الآن 6 ملايين و517 ألف ريال، وقد تنوعت ما بين قوافل طبية تم تسييرها من الأردن بالتعاون مع جمعية الكتاب والسنة الأردنية، ومشاريع إغاثة عاجلة لأهالي غزة، ومشروع توفير حليب ومستلزمات لأطفال غزة ومشروع إيواء الأسر التي تعرضت منازلها للتدمير الكلي أو الجزئي خلال القصف، إضافة إلى المشاريع الخاصة بشهر رمضان المبارك التي تم تنفيذها بالتعاون مع جمعية دار الكتاب والسنة في قطاع غزة وتزامن تنفيذ بعضها مع العدوان الإسرائيلي الغاشم على قطاع غزة.

ودعت راف المحسنين من المواطنين والمقيمين لدعم حملتها الإغاثية العاجلة، وخصصت العديد من وسائل التبرع سواء من خلال الحضور إلى مقرها الرئيس أو لدى أي من مكاتبها أو المحصلين في المجمعات التجارية أو عبر الرسائل النصية القصيرة حيث خصصت أربعة أرقام لعملاء "أوريدو"، وهي 92648 للتبرع بـ 50 ريالا، و92155 للتبرع بـ 100 ريال، ورقم 92166 للتبرع بـ 500 ريال، ورقم 92177 للتبرع بـ 1000 ريال، وأوضحت أن الراغب في التبرع ما عليه سوى إرسال رسالة تحمل رقم 1 على الرقم المحدد لكل مبلغ من الفئات السابقة.

كما طرحت المؤسسة أسهما للراغبين في المساهمة بمبالغ غير الفئات السابقة كل سهم بقيمة 100 ريال يشمل تقديم الغذاء والدواء والإيواء للحالات المتضررة من القصف، حيث يمكن للراغبين في التبرع الاتصال بالخط الساخن 55341818 أو من خلال موقع المؤسسة الإلكتروني، تيسيرا على المتبرعين وتسهيلا في سرعة وصول تبرعاتهم.

 

© Al Raya 

 

التعليـــقات