رئيس التحرير: طلعت علوي

وكيل "الاعلام" والسفير الصيني يبحثان آخر المستجدات وسبل التعاون المشترك

الإثنين | 25/08/2014 - 09:50 مساءاً
وكيل "الاعلام" والسفير الصيني يبحثان آخر المستجدات وسبل التعاون المشترك


اجتمع وكيل وزارة الإعلام محمود خليفة، مع السفير الصيني لدى فلسطين ليو آيتشونغ، صباح الاحد 24 آب 2014  في مقر السفارة الصينية في رام الله. 
واستعرض خليفة والسفير آيتشونغ آثار العدوان الاسرائيلي على الشعب الفلسطيني والعدوان على قطاع غزة، مستذكراً جرائم الحرب الاسرائيلية المرتكبة في الشجاعية وبيت حانون وخزاعة وضرورة العمل على الصعيد الدولي لتأمين الحماية لشعبنا الفلسطيني، والعمل على وقف استهداف الصحفيين ومقراتهم وحمايتهم وفق المواثيق والاعراف الدولية.


وأكد خليفة أن وسائل الاعلام الفلسطينية والدولية ساهمت في فضح الجريمة الاسرائيلية وعلى الهواء مباشرة، ما يعني ضرورة متابعة المنظمات الدولية لهذه الجرائم وتقديم مرتكبيها للعدالة الدولية. وثمن المواقف الصينية إلى جانب شعبنا وقضيته العادلة، وعلى كافة الصعد. معبراً عن تقدير القيادة الفلسطينية وعلى رأسها فخامة الرئيس والحكومة الفلسطينية للمواقف الصينية الداعمة لشعبنا الفلسطيني.
من جانبة اكد السفير الصيني السيد ليو آيتشونغ دعم الصين لجهود القيادة الفلسطينية لوقف الحرب الدائرة في القطاع، ورغبة الصين في الاسهام بتحقيق الاستقرار في المنطقة مذكراً بالمبادرة الصينية التي طرحها وزير الخارجية الصيني في القاهرة قبل نحو شهر.
وقال: يهمنا جداً تطوير العلاقات الثنائية بين الصين والعالم العربي بشكل عام، وفلسطين بشكل خاص، وقد قمنا بخطوات على هذا الصعيد من حيث عقد المؤتمرات التخصصية المشتركة في شتى المجالات وبالتعاون مع جامعة الدول العربية.


واستعرض خليفة وآيتشونغ المشاركة الاعلامية في الدورة الثالثة لمهرجان الفنون العربية الذي سيعقد في بكين أوائل الشهر القادم، ورغبة وزارة الاعلام الفلسطينية في مشاركة وفد اعلامي فلسطيني يمثل كافة وسائل الاعلام الفلسطينية رغبة في تغطية فعاليات هذا المهرجان وتقديراً للصين التي ترتبط بعلاقات تاريخية مع فلسطين والعالم العربي ودورها المآزر للقضايا العربية. خاصة وانه سيتخلل هذا المهرجان، انعقاد المؤتمر الاعلامي للدورة الثالثة ومنتدى وزراء الثقافة ومعرض التراث وغيرها من الفعاليات .


وبحث الجانبان امكانية تبادل الوفود وإقامة أيام صينية في فلسطين، وفلسطينية في الصين   إنسجاماً مع الاتفاقيات الفلسطينية– الصينية المشتركة رغبة في توطيد العلاقات الثقافية والحضارية بين الشعبين .


واكد خليفة وآيتشونغ على استكمال اللقاءات  لتفعيل العلاقات الثنائية في الجانب الاعلامي، لأهمية الدور الذي تقوم به وسائل الاعلام في تقريب وجهات النظر بين الشعوب والدول.
وشكر آيتشونغ وزارة الاعلام على جهودها وزيارتها مؤكداً على متابعة كافة القضايا مع جهة الاختصاص في بكين، وعلى ضرورة متابعة مشاركة الوفد الاعلامي في المهرجان الثالث للفنون العربية.
حضر اللقاء عن الجانب الفلسطيني مدير عام الاعلام الاجنبي ماهر عواوده ورئيس المكتب الصحفي  والعلاقات العامة السيده نداء يونس.

 

بيان صحفي

التعليـــقات