رئيس التحرير: طلعت علوي

الطلب يقفز بالذهب 2 % بسبب «الفيروس» .. وإقبال على أصول الملاذات الآمنة

الثلاثاء | 25/02/2020 - 10:37 صباحاً
الطلب يقفز بالذهب 2 % بسبب «الفيروس» .. وإقبال على أصول الملاذات الآمنة

   

ارتفع الذهب أكثر من 2 في المائة أمس، ليسجل أعلى مستوى منذ شباط (فبراير) 2013، إذ فاقم ارتفاع حالات الإصابة بفيروس كورونا في عدة دول غير الصين المخاوف من تضرر النمو الاقتصادي العالمي ما حفز الإقبال على المعدن الأصفر الذي يعد ملاذا آمنا.


بحسب "رويترز"، صعد الذهب في المعاملات الفورية 1.2 في المائة إلى 1663.06 دولار للأوقية (الأونصة) بحلول الساعة 05:17 بتوقيت جرينتش وكان قد سجل في وقت سابق من الجلسة 1678.58 دولار بارتفاع أكثر من 2 في المائة. وفي التعاملات الآجلة في الولايات المتحدة ارتفع الذهب 1 في المائة إلى 1665 دولارا.
وواصلت الأسهم العالمية خسائرها مع نمو المخاوف بشأن انتشار المرض خارج الصين وزيادة حادة في أعداد الإصابات في إيطاليا وإيران. في حين أعلنت كوريا الجنوبية رفع مستوى التأهب للأمراض المعدية إلى أعلى مستوياته.


وأبدت منظمة الصحة العالمية قلقها من تزايد حالات الإصابة دون صلة واضحة في الصين.
وبالنسبة للملاذات الآمنة الأخرى، ارتفع الدولار، بينما حومت عائدات أذون الخزانة الأمريكية لأجل عشرة أعوام قرب أدنى مستوياتها منذ أوائل أيلول (سبتمبر).
وابتعد الين الياباني أكثر عن أقل مستوياته منذ نيسان (أبريل) 2019 مقابل العملة الأمريكية.
وبالنسبة للمعادن النفيسة الأخرى، زاد البلاديوم 0.3 في المائة إلى 2711.81 دولار للأوقية وارتفعت الفضة 1.1 في المائة إلى 18.67 دولار للأوقية في حين نزل البلاتين 0.3 في المائة إلى 970.36 دولار للأوقية.


وتراجعت عملات آسيوية أمس، في الوقت الذي قاد فيه الانتشار السريع لفيروس كورونا خارج الصين المخاوف من وباء ودفع المستثمرين للإقبال على أصول الملاذ الآمن في الذهب والدولار والفرنك السويسري.
وتراجعت عملات الصين، أستراليا، ونيوزيلندا، كما هوت عملات الأسواق الناشئة.
وسجل الدولار الأسترالي أدنى مستوى في 11 عاما في التعاملات المبكرة ونزل الدولار النيوزيلندي نصفا في المائة، قبل أن يتعافى قليلا، بجانب اليوان مع أنباء عن تقليص أقاليم صينية لقيود الطوارئ.


لكن ذلك التيسير قدم القليل من الدعم في مكان آخر، مع نزول الوون الكوري الجنوبي نحو 1 في المائة لأدنى مستوى في ستة أشهر. واقتفت الروبية الإندونيسية، المحمية إلى حد كبير باستقلالها النسبي عن التجارة الصينية، إثر عمليات بيع عامة في الأسواق الناشئة لتنخفض واحدا في المائة.
ومقابل سلة من العملات، عاود الدولار الاتجاه صوب ذروة ثلاثة أعوام تقريبا وهو المستوى الذي لامسه الأسبوع الماضي.
وارتفع الدولار مقابل اليورو إلى 1.0820 دولار ومقابل الجنيه الاسترليني إلى 1.2942 دولار، بينما استقطب الفرنك السويسري بعض التدفقات الباحثة عن الملاذ الآمن أيضا وصعد 0.3 في المائة مع ارتفاع الدولار. ومقابل اليورو، استقر الفرنك عند أعلى مستوى في أربعة أعوام ونصف العام.

التعليـــقات